في مباراة كرة القدم المرتقبة بين بايرن ميونخ وبوروسيا دورتموند، خيمت الخسارة على الفريق البافاري مع نهاية المباراة بنتيجة 2-0 لصالح دورتموند، في أحدث جولات الدوري الألماني لكرة القدم. اللقاء الذي أقيم في ميدان أليانز أرينا، شهد تألق كريم أديمي وجوليان رايرسون، اللذين أحرزا هدفي الفوز في الدقيقتين 10 و83.

على إثر هذه النتيجة، ظل رصيد بايرن ميونخ عند 60 نقطة في المرتبة الثانية، بينما ارتفع رصيد دورتموند إلى 53 نقطة، محتلاً المركز الرابع. تبدو الآمال في اللقب شبه معدومة للبايرن مع تصدر باير ليفركوزن الجدول بفارق 13 نقطة ومع تبقي 7 مباريات فقط.

في هذا اللقاء، لم يظهر بايرن ميونخ بالمستوى المعهود، حيث تعرض دفاعه للاختراق بسهولة وبدا هجومه خاملاً وبطيئًا في التمرير. الفريق، الذي كان يعرف بحدته وسرعته، ظهر متباطئًا في هذه المباراة، مع فشل معظم محاولاته في الوصول للمرمى.

المدير الفني توخيل، ملاحظًا الأداء الضعيف لفريقه، قام بتغييرات استراتيجية في الدقيقة 63، محاولًا إحداث فارق باللعبة دون جدوى. الفريق الزائر، من ناحيته، قدم أداءً متماسكًا، مستحقًا الفوز بهذه المواجهة التي انتهت بفوز دورتموند لأول مرة في أليانز أرينا منذ أبريل 2014.

الانتصار يعكس نهاية لفترة صعبة لدورتموند ويمثل لحظة تاريخية بتحقيق الفوز في معقل بايرن، مؤكدًا على الروح القتالية والتكتيك الفعّال للفريق الأصفر.